جراحة العمود الفقري

تُعد آلام الظهر من أشهر أسباب تردد المرضى على عيادات أطباء العظام والعمود الفقري، ومع أن معظم الحالات تتماثل للشفاء بالوسائل غير الجراحية، مثل العلاج الطبيعي والأدوية المضادة للالتهابات، إلا أن جراحة العمود الفقري ضرورية لعلاج أمراض وإصابات العمود الفقري المتقدمة.

متى يوصى الطبيب بالخضوع لـ جراحة العمود الفقري؟

لا تكون جراحة العمود الفقري أولى الخيارات العلاجية التي يُجريها الأطباء للمرضى -إلا في حال إصابة العمود الفقري بُمشكلة خطيرة تؤثر سلبًا في الأعصاب المحيطة-، وغالبًا ما يوصي الأطباء بالعلاج التحفظي أولًا للتخلص من آلام المرض والتحكم في أعراضه، وإذ إن لم تنجح يلجأ الأطباء إلى العلاج الجراحي.

وهنا ينبغي التنويه إلى أن العلاجات غير الجراحية ليست حلًا سريعًا، وينبغي الالتزام بها عدة أسابيع حتى تلاحظ النتائج، وتشمل العلاجات التحفظية لآلام الظهر الموصى بها من قبل أطباء العمود الفقري ما يلي:

  • العلاج الطبيعي.
  • تناول الأدوية المضادة للالتهابات.
  • حقن الفقرات بالستيرويد أو غيرها من الإجراءات غير الجراحية، مثل التردد الحراري (وهو تقنية حديثة تتضمن توجيه موجات كهرومغناطيسية نحو العصب المتضرر لمنعه من إرسال الإشارات العصبية المُتسببة في الشعور بالألم إلى المخ).
  • تغييرات في نمط حياة المريض، مثل فقدان الوزن والإقلاع عن التدخين.

وإذا لم تُجدي هذه العلاجات نفعًا، تُصبح الجراحة الخيار الوحيد المتاح للعلاج، وفيما يلي نتعرف إلى أنواعها.

5 حالات يستدعي علاجها الخضوع لـ جراحة العمود الفقري

تحتاج الحالات الخمس التالية الخضوع لـ جراحة العمود الفقري، وذلك وفقًا للمعهد الوطني لالتهابات المفاصل والأمراض العضلية الهيكلية، وهي:

  • الانزلاق الغضروفي، وينتج عن تلف القرص الغضروفي الذي يفصل الفقرات عن بعضها البعض أو بسبب التعرض لحادث أُصيب العمود الفقري خلالها بطريقة مباشرةً.
  • تضيق القناة الشوكية، وهو ضيق يُشكل ضغطًا على الحبل الشوكي والأعصاب.
  • كسور العمود الفقري، المرتبطة بالتعرض لإصابة ما أو بسبب هشاشة العظام.
  • انزلاق الفقرات، وهو انزلاق واحدة أو أكثر من الفقرات من مكانها.
  • تلف الأقراص الغضروفية، وتحدث مع التقدم بالعمر.

ما أكثر أنواع جراحات العمود الفقرى شيوعًا؟

تختلف خطوات إجراء جراحات العمود الفقري، إلا أن جميعها تهدف إلى تثبيت الفقرات أو تخفيف الألم، ونتحدث في السطور التالية تفصيليًا عن كل هدف على حدة.

جراحات تخفيف الضغط على العمود الفقري

يساعد هذا النوع من جراحات العمود الفقري على تخفيف الشعور بالألم، وتنتج عن ضغط غضروف ما على الأعصاب الشوكية، فإذا كنت تعاني الانزلاق الغضروفي أو أي حالة تسبب ضغط القرص الغضروفي على العصب، فقد يستأصل الطبيب الأجزاء البارزة من الغضروف للتخلص من الألم.

وعادةً ما يوصي الأطباء بهذا الإجراء من أجل علاج عرق النسا (وهو مجموعة من الأعراض تنتج من الضغط على العصب الوركي).

جراحات تثبيت العمود الفقري

الهدف من هذا الإجراء هو تثبيت بعض فقرات العمود الفقري لمنع حركتها واحتكاكها مع بعضها البعض، وبالتالي يتخلص المريض من الشعور بالألم المُصاحب للحركة.

ويعد النوعان الأكثر شيوعًا لـ عملية تثبيت فقرات العمود الفقري هما دمج الفقرات واستبدال القرص الغضروفي.

  • دمج الفقرات: عندما تتدهور واحدة أو أكثر من الفقرات وتصبح غير داعمة للعمود الفقري يستبدلها الطبيب بطعوم عظام يدمجها مع الفقرات المحيطة باستخدام الشرائح والمسامير، وفي أثناء فترة الشفاء تنمو عظام جديدة تربط الفقرات معا لتصبح قطعة عظمية واحدة.
  • استبدال القرص الغضروفي: يوجد الغضروف بين الفقرة والتي تليها لتدعمها وتُبطنها، وفي بعض الحالات تكون الفقرات سليمة ولكن تلفت الأقراص الغضروفية هو ما يُسبب الشعور بالألم، وعندها يوصي الجراح باستبدال القرص الغضروفي بدلًا من دمج الفقرات.

ويُجرى هذا النوع من جراحة العمود الفقري بالمنظار، إذ يقوم الجراح باستبدال القرص الغضروفي بقرص آخر صناعي عبر صُنع شقوق جراحية صغيرة في الظهر أو الرقبة.

تهدف جميع الجراحات السابقة إلى علاج انحراف العمود الفقري وتشوهاته المختلفة، والتخلص من آلامه المؤرقة ، وندعوك لمطالعة تفاصيل أكثر عن عمليات اعوجاج العمود الفقري من خلال هذا الرابط.

ما هي التقنيات المستخدمة في إجراء جراحة العمود الفقري؟

تجرى جراحة العمود الفقري بعدة طرق، هي:

جراحة العمود المفتوحة

تجرى معظم جراحات العمود الفقري بالجراحة المفتوحة من خلال إجراء شق جراحي في الظهر أو البطن يصل الطبيب من خلاله إلى العمود الفقري ويُنفذ الجراحة.

جراحة العمود الفقري محدودة التدخل الجراحي

بما في ذلك جراحة العمود الفقري بالمنظار، إذ يقوم الجراح بإجراء عدة شقوق صغيرة يُمرر من خلالها المنظار والأدوات اللازمة لإجراء الجراحة، ويُساعد هذا الإجراء على تخطي عديد من مُضاعفات الجراحة المفتوحة، ما يحمي العضلات من الضرر ويُساهم في سرعة التعافي.

جراحة العمود الفقري بالليزر

تعد جراحة العمود الفقري بالليزر من التقنيات محدودة التدخل، وتستخدم في علاج حالات نادرة جدًا.

كيفية اختيار افضل دكتور عمود فقري

ينبغي مراعاة الأمور التالية عند اختيار جراح العمود الفقري:

  • الخبرة: فعند اختيار الجراح لا بد من النظر إلى عدد سنوات ممارسته للمهنة، وخبرته في مجال جراحة العمود الفقري.
  • نتائج العمليات التي أجراها سابقًا: نجاح العمليات الجراحية التي أجراها الطبيب وتحسن المرضي من دون مضاعفات من العوامل التي ترفع من شأن الجراح وتجعله اختيار أمثل للمرضى.
  • الشهادات والخبرات: حصول الجراح على عدد من الشهادات والزمالات يوحي بخبرته وتعني أنه يستوفي المعايير المطلوبة لإجراء الجراحات.
  • مكان التدريب والعمل: تضيف المستشفيات والمراكز الطبية التي عمل بها الطبيب إلى خبرته فعند الاختيار عليك بالتوجه للطبيب الذي يعمل في مستشفيات عريقة وكبيرة.

ندعوكم في ختام مقالنا عن جراحة العمود الفقري إلى تصفح مدونة الدكتور محمد الحسيني أخصائي جراحة المخ والأعصاب والعمود الفقري، وقراءة أحدث مقالات المدونة عن علاج انحناء العمود الفقري و تقوس العمود الفقري.

إذا كان لديك أي استفسار أو تريد حجز موعد يمكنك التواصل معنا من خلال الأرقام التالية:

01025707041

01010900487

01096785550

كما يمكنك زيارتنا في أحد فروع عيادتنا عبر العناوين التالية:

  • عيادة مصر الجديدة: 20 شارع الصومال – بجوار قهوه أسوان – الكوربة – مصر الجديدة.
  • عيادة شبرا الخيمة: الشارع الجديد محطة ترعة الشابوري بجوار كشري الزعيم.
  • عيادوة الشرقية: ديرب نجم – الشرقية – خلف مسجد النصر – فوق عطور الماسة – عيادة الدكتور عبد الرحمن عبد الله.
  • عيادة سوهاج: عيادة الأشراف – كازانوفا – العيادة الدولية IC – شارع الجمهورية خلف ماكدونالدز– أمام حديقة الطفل.