إلى أي مدى تؤثر أنواع أورام الغدة النخامية في العلاج؟

يولي الأطباء أورام الغدة النخامية -تحديدًا- أهمية كبيرة، وذلك لكونها “المايسترو” والمحرك الأساسي لكثير من غدد الجسم، وكذلك لموقعها في الرأس، إذ تقترب من مراكز هامة في المخ، لهذا لا يمكن تجاهل علاجها بأي صورة من الصور.

وكما هو الحال مع كثير من الأورام توجد أنواع عديدة من أورام الغدة النخامية، فهل لهذا الأمر تأثير في طريقة العلاج؟ نتعرف إلى الإجابة بعد جولة قصيرة حول أنواع أورام الغدة النخامية.

أنواع أورام الغدة النخامية

تحتل أورام الغدة النخامية المركز الرابع من بين أكثر أورام الجمجمة شيوعًا، ولا ترتبط بعمر محدد فقد تصيب الصغار والكبار دون فرق، وتُصنف أورام الغدة النخامية حسب 3 معايير، هي:

  • حجم الورم.
  • درجة التأثير في وظيفة الغدة.
  • قدرته على الانتشار.

وإليكم موجز عن كل منها.

اضغط هنا لقراءة المزيد حول كم تستغرق عملية استئصال ورم الغدة النخامية؟

أنواع أورام الغدة النخامية حسب حجم الورم

تظهر أورام الغدة النخامية بأحجام عدة قسمها الأطباء إلى نوعين، هما:

  • صغيرة، يبلغ حجم الورم الغدي فيها أقل من 1 سنتيمتر.
  • كبيرة، يتعدى حجم الورم الغدي فيها الواحد سنتيمتر.

لحجم الورم علاقة بدرجة الضرر الواقع على المخ، فكلما ازداد الحجم تضررت أنسجة المخ المجاورة بصورة أكبر، مثل العصب البصري.

اضغط هنا لقراءة المزيد حول ما نسبة نجاح عملية ورم الغدة النخامية؟

أنواع أورام الغدة النخامية حسب مدى التأثير في وظيفة الغدة

في كثير من الحالات يعقب الإصابة بورم الغدة النخامية تغييرات في وظيفتها، فيزداد إفرازها للهرمونات مما يؤثر في غدد الجسم الأخرى، مثل الغدة الدرقية، ويُسمى الورم حينها باسم “الورم الغدي الوظيفي”، وهو النوع الأكثر شيوعًا، وأمثلة أخرى لهذه الأورام:

  • الأورام المتسببة في زيادة إفراز هرمون الحليب.
  • الأورام المنشطة لإفراز هرمون النمو.
  • الأورام المفرزة لهرمونات الغدة الكظرية.

وتختلف أعراض أورام الغدة النخامية وفقًا لذلك، فمثلًا إذا أُصيب الجزء المسؤول عن هرمون النمو بالورم زادت نسبته في الجسم وعانى الفرد مشكلات في المظهر الخارجي للجمجمة والقدمين واليدين إضافة إلى آلام في المفاصل واختلاف في وتيرة الصوت.

أما إن لم يتأثر مستوى الهرمونات سُمي “الورم الغدي اللاوظيفي”، ولا تشيع الإصابة بهذا الورم كثيرًا.

اضغط هنا لقراءة المزيد حول هل عملية الغدة النخامية خطيرة؟ 

كيف تتباين أورام الغدة النخامية حسب قدرتها على الانتشار؟

القدرة على الانتشار سمة تتصف بها الأورام الخبيثة، أما الحميدة فتتسم بثباتها في موضعها وعدم انتقالها إلى أعضاء الجسم الأخرى.

وبخصوص أورام الغدة النخامية، فمن المحتمل أن تظهر على الوجهين، لكن الشائع هو النوع الحميد، أما الخبيث فقد سُجلت مئات الحالات به فقط.

هل تختلف طريقة علاج أورام الغدة النخامية حسب نوع الورم؟

يستند الطبيب على عدة عوامل من أجل تحديد طريقة علاج أورام الغدة النخامية، من ضمنها نوع الورم، ويتوصل إليه عبر إجراء فحوصات عدة، منها:

  • فحص البصر، وذلك للتأكد مما إذا كان الورم كبيرًا وأثر في القدرة الإبصارية للفرد.
  • الرنين المغناطيسي، وتُعد الوسيلة الأكثر دقة لمعرفة نوع الورم الذي يعانيه المريض.

إضافة لذلك يستعين الطبيب باختبار الدم والبول لمعرفة مستوى الهرمونات في جسم المصاب.

بهذه الوسائل يتعرف الطبيب إلى نوع الورم ويحدد وسيلة العلاج الأفضل من بين ما يلي:

  • الأدوية.
  • العلاج الإشعاعي والكيماوي.
  • التدخل الجراحي، وتُعد أفضل وسيلة للتخلص من أورام الغدة النخامية، وتُجرى عبر المنظار الجراحي.

بهذا نكون قد أجبنا عن التساؤل بخصوص تأثير نوع ورم الغدة النخامية في اختيار طريقة العلاج، ونختم حديثنا متمنين لكم دوام الصحة والعافية.

تعرف على المزيد من المواضيع حول:

افضل دكتور مخ واعصاب فى مصر لعام 2024

تعرّف على وسائل علاج التهاب الاعصاب الطرفية وأهم النصائح للوقاية منه

أسباب ضعف الأعصاب في مختلف الأعمار